العرب في ليختنشتاين

ما هي طبيعة الطقس في ليختنشتاين والوقت الأنسب للزيارة؟

يمتاز الطقس في ليختنشتاين بالتقلبات المناخية، حيث ستجد كل منطقة يسودها مناخًا مختلفًا عن الأخرى، وذلك نظرًا لطبيعة ليختنشتاين ووجودها بالقرب من جبال الألب.

يسود بعض المناطق مناخًا معتدلًا، والبعض الأخر يعاني من الصقيع في الشتاء، مع زيادة سرعة الرياح واحتمالية سقوط الأمطار.

الطقس في ليختنشتاين

الطقس-في-ليختنشتاين

لاحظت أثناء تواجدي في ليختنشتاين أن الطقس معتدل قاري في معظم أنحاء الدولة، وعلى الرغم من قدوم فصل الصيف إلا أن الحرارة معتدلة بشكل مقبول.

استمتعت كثيرًا بتواجدي في ليختنشتاين لقضاء أيام الإجازة وزيارة الأماكن السياحية المميزة لاسيما أن المناخ يعتبر دافئًا معظم أيام السنة، وهو ما يساعد على قضاء وقتًا ممتعًا للغاية.

فصل الربيع في ليختنشتاين

يأتي فصل الربيع في ليختنشتاين في شهر مارس/ آذار، وتصل درجات الحرارة إلى 55 درجة فهرنهايت كحد أقصى، وهو ما يعتبر مناخًا مثاليًا لقضاء الإجازة الممتعة.

من خلال زيارتي السياحية للدولة، وجدت أن شهر مارس/ آذار هو الأنسب لزيارة الدولة والاستمتاع بالأماكن المختلفة في جميع أنحاء المدن، بالإضافة إلى تناول أشهى المأكولات في المطاعم والمقاهي.

تصل مستوى الرواسب في فصل الربيع إلى حوالي 47,4 ملم، وذلك نظرًا لقلة هطول الأمطار في هذا الفصل، بالتحديد تسقط 3 أيام فقط طوال الشهر.

أهم ما يميز شهر مارس/ آذار هو الأجواء المشمسة الرائعة، والمناخ الدافئ، الذي يساعدك على قضاء وقتًا مميزًا لا يمكن نسيانه.

عندما نصل إلى شهر إبريل/ نيسان وجدت أن المناخ أصبح أكثر دفئًا ومع ذلك لم تزداد درجات الحرارة بشكل كبير، حيث تصل في المتوسط أثناء النهار إلى 60 درجة فهرنهايت.

في الليل تنخفض درجات الحرارة نوعًا ما لتصل إلى 41 درجة فهرنهايت، ولكن يختلف شهر إبريل/ نيسان عن مارس/ آذار في زيادة معدل هطول الأمطار وأيضًا شدة الرياح.

فصل الصيف في ليختنشتاين

عند السفر في فصل الصيف، أو بالتحديد خلال الفترة ما بين شهر يوليو/ تموز إلى سبتمبر/ إيلول، ستلاحظ ارتفاع في درجات الحرارة بشكل كبير في الصباح.

تمتاز ليختنشتاين بالأجواء المميزة طوال العام، على الرغم من ارتفاع درجات الحرارة في الصيف إلا أن الطقس في ليختنشتاين يتغير في وقت ما بعد الظهر تمامًا.

يعود هذا التغير إلى العواصف الرعدية والأمطار الغزيرة، بالإضافة إلى الرياح الجنوبية القوية، التي تساعد في خفض درجات الحرارة المرتفعة.

لاحظت أن الأمطار تهطل بشكل خفيف في فصل الصيف وليس باستمرار، حيث يصل معدلها إلى 950 ملم.

فصل الخريف في ليختنشتاين

تتراجع درجات الحرارة مرة أخرى عند الوصول إلى فصل الخريف، بالتحديد في شهر سبتمبر/ إيلول، وتصل الحرارة إلى 61 درجة فهرنهايت في النهار، مع زيادة الانخفاض في الليل لتصل إلى 39 درجة فهرنهايت.

تزداد معدلات هطول الأمطار خلال هذه الفترة، حتى تصل إلى 85,8 ملم، وعلى الرغم من زيادة معدلها إلا أنها لا تسقط سوى 6 أيام في الشهر فقط، حيث تسود الأجواء الصافية الدافئة باقي الأيام.

تستمر درجات الحرارة في الانخفاض وصولًا إلى شهر أكتوبر/ تشرين الأول، مع زيادة نسبة الأمطار وقلة الأجواء المشمسة.

مع اقتراب قدوم فصل الشتاء ونهاية الخريف في نوفمبر/ تشرين الثاني، وجدت أن الطقس في ليختنشتاين أصبح أكثر برودة، مع زيادة الأمطار بشكل ملحوظ للغاية.

أعشق هذه الأجواء الباردة والمناظر الطبيعية الخلابة التي يكسوها الجليد، لذلك أجد أن هذ الوقت هو الأنسب لزيارة ليختنشتاين، فلا تتردد في زيارتها خلال هذه الفترة خاصة إذا كنت من محبي التزلج على الجليد.

فصل الشتاء في ليختنشتاين

فصل-الشتاء-في-ليختنشتاين

تنخفض درجات الحرارة بشكل ملحوظ في فصل الشتاء، لاسيما بداية من شهر ديسمبر/ كانون الأول، على أن يستمر لمدة 3 أشهر لحين مجيء فصل الربيع.

تتزين ليختنشتاين بالثلوج على قمم الجبال وكافة الأماكن والمرتفعات، مع ندرة تساقط الأمطار خلال هذه الفترة، التي بدأت في الانخفاض من نهاية فصل الخريف.

تمتاز هذه الفصول بإمكانية ممارسة رياضة التزحلق على الجليد أو تسلق الجبال، في هذه الأجواء، ولكنها تعتبر الأنسب لمحبي هذه الأجواء فقط، إنما إذا لم تكن تفضلها عليك الذهاب إلى ليختنشتاين خلال فصل الربيع أو الصيف.

الطقس في ليختنشتاين على مدار السنة

الطقس-في-ليختنشتاين-على-مدار-السنة

ليختنشتاين هي دولة غير ساحلية، لذلك يسودها مناخ معتدل لاسيما في منطقة جبال الألب، وبالتحديد تصبح الأجواء معتدلة في فصل الشتاء، ودافئة وممطرة في بعض الأحيان خلال فصل الصيف.

تبدأ العواصف الرعدية في التشكل من جديد خلال الفترة ما بين شهر يونيو/ حزيران إلى أغسطس/ آب، بالإضافة إلى بدء تساقط الأمطار بشكل متفرق في البداية إلا أن تزداد مع مرور الوقت.

يجب الحذر خلال هذه الفترة السابقة بسبب العواصف الرعدية، حيث تزداد شدتها مع اقتراب فصل الصيف، والتي قد تسبب بعض الأضرار المادية في بعض الأحيان.

تغطي الثلوج مرتفعات ليختنشتاين بشكل عام خلال الفترة من نوفمبر/ تشرين الثاني إلى شهر مايو/ أيار، ولكن داخل الوديان، تبدأ الثلوج في الظهور بالتحديد من أواخر العام في ديسمبر/ كانون الأول إلى مارس/ آذار.

تختلف درجات الحرارة بشكل عام من منطقة لأخرى داخل ليختنشتاين، لذلك يجب عليك التعرف على طبيعة الطقس في ليختنشتاين، وبالتحديد في المنطقة التي تنوي البقاء بها قبل السفر.

تقل درجات الحرارة في بعض الأحيان إلى أقل من الصفر، لاسيما في فصل الشتاء خلال الفترة من شهر نوفمبر/ تشرين الثاني إلى فبراير/ شباط، حيث تصبح الحرارة باردة للغاية.

إذا كنت ستذهب إلى الأودية في ذلك الوقت أيضًا ستجد أن المناخ قاريًا معتدلًا، مناسبًا لقضاء وقتًا ممتعًا وإجازة مميزة لا يمكن نسيانها على الإطلاق.

أفضل وقت للذهاب إلى ليختنشتاين

أفضل-وقت-للذهاب-إلى-ليختنشتاين

يعتبر أفضل وقت لزيارة ليختنشتاين هو فصل الصيف، خلال الفترة من شهر يونيو/ حزيران إلى أغسطس/ آب، وذلك لأن هذه الفترة تمتاز بالمناخ المعتدل مقارنة بباقي أيام السنة.

يمكنك الاستمتاع بالأجواء السياحية المميزة، والمناظر الطبيعية الخلابة، بالإضافة إلى زيارة العديد من المعالم السياحية الشهيرة في الدولة، وتناول المأكولات المميزة في أشهر المطاعم.

إذا كنت من محبي ممارسة رياضة التزلج على الجليد، عليك بالسفر إلى ليختنشتاين خلال فصل الشتاء، حيث تكسو الثلوج مرتفعات الدولة.

أسئلة شائعة عن الطقس في ليختنشتاين

هل يمكن زيارة ليختنشتاين في فصل الشتاء؟

بالطبع يمكنك زيارة ليختنشتاين خلال فصل الشتاء لاسيما إذا كنت تحب الأجواء الباردة والتزلج على الجليد، حيث يكسو الجليد كافة أماكن ومرتفعات الدولة.

ما هو أنسب وقت للذهاب إلى ليختنشتاين؟

تعتبر شهور الصيف هي أفضل وقت لزيارة ليختنشتاين، بالتحديد خلال الفترة من يونيو/ حزيران إلى أغسطس/ آب.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى