اليونان تقرر حتمية دفع ألمانيا تعويضات مالية بسبب الحرب العالمية الثانية

وألمانيا ترى الأمر غريبًا وسخيفًا

أكدت اليونان على أنه لا بد من دفع ألمانيا تعويضات مالية عما تكبدته اليونان من خسائر أثناء الحرب العالمية الثانية وتمسكت بذلك الحق واعتبرته تعويضًا عن جرائم الحرب والخسائر.

وقام المستشار الألماني أولاف شولتس بزيارة رئيس الوزراء اليوناني كيرياكوس ميتسوتاكيس يوم أمسٍ الخميس، في أثينا عاصمة اليونان وقال الأخير أن أمر التعويضات لم ينظم بعد موضحًا أن ذلك يسري خاصةً على القرض الإجباري الذي اضطر البنك المركزي اليوناني لمنحه للمحتلين الألمان في 1942.

اخبار-المانيا-بالعربي---اليونان-تقرر-حتمية-دفع-ألمانيا-تعويضات-مالية-بسبب-الحرب-العالمية-الثانية---ألماني-بيديا

تفاصيل طلب اليونان دفع غرامة مالة من ألمانيا بسبب الحرب العالمية الثانية

وأكد كيرياكوس أن العلاقات التي تربط بين اليونان وألمانيا لن تتأثر بهذا الموقف.

وكان وزير الاقتصاد الألماني قد وصف سابقًا “وفقًا لوكالة رويترز الألمانية” أن تلك التعويضات المقدرة بمليارات الدولارات تعد مطالبات “سخيفة”، بينما صرحت المعارضة الألمانية بضرورة سداد ألمانيا لتلك التعويضات مقابل قرض الاحتلال التي أجبرت ألمانيا اليونان على دفعه أثناء الحرب.

وقد صرح شولتس لصحيفة “تا نيا” اليونانية قبل زيارته للعاصمة أثينا وقال:

“من الناحية القانونية والسياسية تعد مسألة التعويضات منتهية، أنا ممتن للغاية لأن اليونانيين والألمان متحدون في صداقة وشراكة داخل أوروبا اليوم”.

وبناءً على إحصاءات اليونان والتي قامت بها لجنة برلمانية يونانية والبنك المركزي اليوناني ووزارة المالية اليونانية فإن المبالغ المقدرة كتعويضات من ألمانيا عن خسائر الحرب العالمية الثانية تقدر بنحو 332 مليار يورو.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى