حادثة قتل مفزعة بأحد مراكز اللجوء في ألمانيا

أمام عيون الأطفال جريمة قتل مفزعة في مركز لاجئين بألمانيا

أثار حادث الأمس الجمعة في أحد مراكز اللجوء في مدينة فيسبادن الواقعة بولاية هيسن بألمانيا الزعر في قلوب المارة والحاضرين للواقعة فلم تكن تلك الحادثة الأولى في مراكز اللاجئين، لكن هذه تحديدًا اتصفت هذه الواقعة “بالمفزعة”.

حيث ارتكب الحادث أمام الصغار عندما قام شخص بضرب آخر وقتله بعد مشاجرة عنيفة في مركزٍ للاجئين بينما أصيبت امرأتان آخرتان وتعرض الجاني لجروح خطيرة أدت لنقله إلى المستشفى بمعرفة الشرطة.

اخبار-المانيا-بالعربي---حادثة-قتل-خطيرة-بأحد-مراكز-اللجوء-في-ألمانيا-وأنباء-عن-وجود-أطفال---ألماني-بيديا

تفاصيل حادثة القتل في أحد مراكز اللاجئين في ألمانيا

وكان في محل الواقعة طفلان آخران لم يصابا أثناء المشاجرة، ووفقًا لمتحدثة باسم شرطة فيسبادن فقد تعرضت امرأتين بعمر 31 عامًا و41 عامًا لجروح خطيرة أثناء المشاجرة في مساء الجمعة.

ونقلًا عن موقع Spiegel بأن المشتبه به قد تم نقله إلى المستشفى لعلاج إصابته ومن ثم التحقيق معه في الواقعة ومحاكمته.

وقام الأهالي بطلب القوات الخاصة وتمكنت قوات SEK من إلقاء القبض على الجاني في الساعة الواحدة صباحًا في إحدى الشقق السكنية التي تمت بها الواقعة، وبحسب المعلومات الحالية فإن إصابات الجاني بسيطة.

تم العثور على جثة القتيل والمصابتان والأطفال في نفس الشقة التي تم القبض على الجاني بها وتم نقلهم للمستشفى لتلقي العلاج ونقل الجثة إلى الثلاجة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى