بشرى سارة لمواطني هامبورغ بشأن إيجارات الشقق السكنية

تجهيز المساكن المبنية حديثًا بضمان إيجار لمدة 100 عام

أعلنت الكتلة البرلمانية للحزب الاشتراكي الديمقراطي وحزب الخضر، اليوم الأربعاء، عن موافقة ائتلاف مجلس مدينة هامبورغ الأحمر والأخضر على تجهيز المساكن الاجتماعية المبنية حديثًا في المدينة بضمان إيجار لمدة 100 عام في المستقبل، بالإضافة إلى استبعاد بيع شقق المدينة والأراضي السكنية بشكل عام، حيث أنه لا يمكن منح الأراضي المملوكة للمدينة إلا في إطار حقوق البناء القابلة للتوريث.

أخبار-ألمانيا-اليوم---بشرى-سارة-لمواطني-هامبورغ-بشأن-إيجارات-الشقق-السكنية---الماني-بيديا

وجاء ذلك عقب مرور ما يقرب من عامين كاملين من إجراء العديد من المفاوضات مع مبادرتين شعبيتين من أجل إصلاح سعر الإيجارات في مدينة هامبورغ، وبناءً على ذلك سيتم الإعلان عن تفاصيل الاتفاقية خلال الأسابيع القليلة المقبلة، وفي المقابل وعدت المبادرات الشعبية بإنهاء عملية الاستفتاء بشأن المفاوضات السابقة.

وقبل عامين، تم إطلاق المبادرتين الشعبيتين بإجمالي 28400 توقيع تحت شعار “لا أرباح من الأراضي السكنية والإيجارات”، حيث أنهم أبدوا رغبتهم في منع بيع الأراضي الحضرية في مدينة هامبورغ، والتشجيع على بناء شقق جديدة بأسعار معقولة تناسب جميع المواطنين.

يذكر أن مدينة هامبورغ شهدت العديد من الاحتجاجات منذ عام 2019 على ارتفاع أسعار الإيجارات بشكل ملحوظ، وسط تخوف من المواطنين على أن يصبح ذوو الدخل المرتفع فقط هم القادرون على المعيشة، مطالبين ببناء المزيد من المساكن الاجتماعية على أن يتم تأجيرها بأسعار مخفضة، بالإضافة إلى توقف الدولة عن بيع الأراضي للشركات وأصحاب رؤوس الأموال.

المصدر

Louaa Waheed

أعمل في المجال الصحفي منذ 9 سنوات كمحررة صحفية ومحررة ديسك بالإضافة إلى عملي كسكرتير تحرير لمدة عامين، فضلاً عن كتابة المحتوى والمقالات في جميع المجالات سوى العقارات، كما أنني أجيد أعمال الترجمة من الإنجليزية إلى العربية، كما أنني أجيد كتابة القصص القصيرة والفيتشر، أعشق القراءة والكتابة ليس فقط لأنها مجال دراستي ولكنها أيضًا من هواياتي المفضلة، أتطلع دائمًا لتحسين مسيرتي المهنية فقد عملت في العديد من الأماكن التي اعتز بأنني جزء من فريق العمل بها وأسعى دائمًا للبحث عن ما هو جديد لكي أصقل من مهاراتي وخبرتي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى