كيف تستطيع البحث عن عمل في المانيا ؟

كيفية البحث عن عمل في المانيا

البحث عن عمل في المانيا والاستقرار في دولة تُصنف كإحدى أقوى الاقتصادات في أوروبا، قد يكون قفزة هائلة في حياة كل فرد منا، وربما تُصبح قصته مُلهمة لفيلم سينمائي يُشاهده الناس على مدار سنوات.

ويكون سببًا في سعيهم وراء حلم العمل في ألمانيا، مثلما كان الحال في فيلم النمر الأسود، الذي جسده الفنان الراحل أحمد زكي، وكان مُقتبسًا عن قصة حقيقية، لشابٍ مصري سعى وراء البحث عن عمل في المانيا حتى نجح في بناء حياته والاستقرار هناك.

وبالطبع البحث عن عمل في المانيا يزداد سهولةً في بعض الحالات، وهذا هو ما سوف نتناوله بشيءٍ من التفصيل في المقال الذي تطالعه الآن، سنخبرك بطريقة استخراج فيزا البحث عن عمل في المانيا ونظام مكتب العمل في ألمانيا وكيف تجد وظيفتك هناك، والشهادات التي ستسهل عليك الأمر، ومسألة اللغة، فقم بإنهاء هذا المقال حتى نهايته؛ كي تنال القدر الأكبر من الاستفادة.

ما هي فيزا البحث عن عمل في المانيا ؟

فيزا البحث عن عمل في المانيا يمكن أن يُقال عنها أنها تصريح بقاء طويل الأجل على الأراضي الألمانية، وعبر الحصول عليه سوف تكون مؤهلًا للبقاء لمدة قد تصل إلى ستة أشهر؛ من أجل البحث عن عمل في المانيا وهي ليست متاحة للجميع، إذ يجب أن تكون مؤهلًا للحصول على فيزا البحث عن عمل في المانيا.

هل يمكن تجنب استخراج فيزا البحث عن عمل في المانيا ؟

إجابة هذا السؤال تعتمد على جنسية سائله، فإذا كنت من إحدى دول الاتحاد الأوروبي والمنطقة الاقتصادية وسويسرا، فأنت لست بحاجة لاستخراج فيزا البحث عن عمل في المانيا، وتستطيع البحث عن وظيفة والعمل في ألمانيا بدونها.

وكذلك الأمر إذا كنت من إحدى دول استراليا ونيوزيلندا وكوريا الجنوبية واليابان وكندا والولايات المتحدة الأمريكية، ولكن هؤلاء عليهم التسجيل من أجل الحصول على تصريح الإقامة في ألمانيا.

أما بقية دول العالم بما فيها بلادنا العربية، فلا يستطيع مواطنوها العمل في ألمانيا، إلا إذا استخرجوا أولًا فيزا البحث عن عمل في المانيا.

البحث عن عمل في المانيا

أكثر المهن المتاحة على مواقع البحث عن عمل في ألمانيا

فرص العمل في ألمانيا متعددة للكفاءات من كافة الجنسيات، ولكن عند النظر على مواقع البحث عن عمل في ألمانيا، وجدنا مهن تكون أسهل من غيرها في كيفية البحث عن عمل في المانيا بها.

وتكون في مجالات الطب والتمريض والهندسة وتكنولوجيا المعلومات والعلوم الطبيعية والحرفيين، وسوف نتحدث عنها بشيءٍ من التفصيل في الفقرات التالية من هذا المقال.

طريقة البحث عن عمل في المانيا بمجال التمريض

كيفية البحث عن عمل في المانيا بمجال التمريض لا يوجد بها أي قدرٍ من الصعوبة؛ لأن هذه المهنة تمثل المستقبل في ألمانيا، فهي هذه الأيام دولة تتمتع الغالبية العظمى من سكانها حتى هؤلاء الذين وصلوا إلى سن الشيخوخة بالصحة الجيدة.

كما ارتفع متوسط أعمار المجتمع الألماني، ومع انخفاض عدد الشباب الذين يعملون في مهنة التمريض، ارتفعت معدلات فرص العمل المتوفرة للعمل في التمريض.

ويُعد العمل في ألمانيا بهذا المجال مُغريًا إلى حدٍ كبير؛ نظرًا لنظام الرعاية الطبية المثالي الذي توفره الحكومة الألمانية، فإذا قمت بزيارة إحدى مواقع البحث عن عمل في ألمانيا سوف تجد أمامك الفرص سواء في المستشفيات أو دور المسنين، وكافة مرافق الرعاية الأخرى.

ولكن ضع في اعتبارك حين تبدأ بالسعي وراء طريقة البحث عن عمل في المانيا بمجال التمريض، أنك سوف تحتاج لاستيفاء بعض الشروط، منها الحصول على تصريح رسمي لمزاولة مهنة التمريض في ألمانيا.

وأن تحمل مؤهلًا دراسيًا مُعترف به أو يعادل للشهادات الألمانية، أو تجتاز اختبار التقييم وفترة التكييف لإثبات كفاءتك، مع معرفة جيدة باللغة الألمانية.

ومن الضروري أيضًا أن يمنحك طبيبًا ألمانيًا شهادة إثبات تمتعك بصحة جسدية وعقلية مناسبة، حتى تجد طريقة البحث عن عمل في المانيا بمجال التمريض، مع ترك انطباع جيد أنك شخص جدير بالثقة، وبالتأكيد استخراج فيزا البحث عن عمل في المانيا وتصريح العمل والإقامة.

ويمكنك أيضًا قراءة المزيد عن دراسة الطب في المانيا

العمل في ألمانيا بدون شهادة

كيفية البحث عن عمل في المانيا بمنظومة الرعاية الصحية

يعمل في ألمانيا ما يصل إلى 5,7 مليون موظف في نظام الرعاية الصحية سواء كانوا مواطنين ألمان أو أجانب، من بينهم ما يتجاوز حاجز الأربعة مائة ألف طبيب، يشكلون جميعًا نظام الرعاية الصحية الألماني المتقدم.

ويتم استخدام أحدث طرق العلاج والأدوات الطبية الحديثة، ويضمن الجميع حصولهم على احتياجاتهم من الرعاية الصحية، فبعد اعتماد الرقمنة في القطاع الطبي الألماني، أصبحت ملفات المرضى موجودة على قاعدة بيانات يسهل الوصول إليها بكل سهولة، مما يعكس التقدم الذي حققته ألمانيا في هذا المضمار.

ومثل مهنة التمريض، حاجة ألمانيا إلى أطباء في ازدياد مستمر على مستوى المستشفيات الأمانية، وبالتحديد في شرق ألمانيا ومناطقها الريفية؛ وهو يفسر ذلك الارتفاع الملحوظ في عدد الأطباء الأجانب على الأراضي الألمانية منذ عام 2019.

ومن البديهي أن تزداد تلك الحاجة وترتفع نسبة الأطباء الدوليين في ظل وباء كورونا.

وبناءًا على ما سبق فإن كيفية البحث عن عمل في ألمانيا كطبيب متاحة ومتوفرة بكثرة إذا كانت كفاءتك عالية، حيث يمكنك أن تعمل في إحدى المستشفيات أو العيادات ومراكز الرعاية الصحية، أو إحدى دور المسنين، أو حتى خدمات الرعاية المنزلية.

وحدّث ولا حرج عن الفرص المتاحة في القطاع الخاص، ويحصل الطبيب في ألمانيا على راتبٍ مغري للغاية.

أما متطلبات العمل في المانيا كطبيب، فسوف تحتاج بالضرورة إلى استخراج تصريح رسمي إذا كانت شهادتك من خارج ألمانيا، فهم يتأكدون أولًا من كفاءتك وقدرتك على الاعتناء بالمرضى على النحو الذي يضمن استمرار مستوى الرعاية الصحية المرتفع في ألمانيا.

وبجانب استخراج التصريح من الولاية الفيدرالية التي تعيش بها، عليك التمتع بمعرفة جيدة باللغة الألمانية المتفاوتة من ولاية ألمانية لأخرى، وإثبات ملاءمتك الشخصية أيضًا، ولا ننسى تصريح العمل والإقامة.

العمل في ألمانيا

العمل في ألمانيا بالمجال الهندسي

لطالما عُرفت ألمانيا بخبرتها الكبيرة في المجال الهندسي، وجودة الآلات والمصانع والسيارات التي تُنتجها، حتى لُقب منتخب كرة القدم الخاص بها بالماكينات الألمانية.

وذلك تعبيرًا عن المستوى الرفيع الذي تتمتع به ألمانيا في هذا المضمار، وتجده في ازدياد مع التقنيات الرقمية التي تستعملها الشركات الهندسية في ألمانيا.

وإذا كنت مُتخصصًا في المجال الهندسي، وبدأت البحث عن عمل في المانيا، فسوف تجد العديد من الفرص سواء في تكنولوجيا الأتمتة، التي تحتاج إلى الإشراف على التخطيط والعمارة الإنشائية، وصناعة السيارات بما في ذلك التنقل الكهربائي والقيادة الذاتية.

وإمكانية إنتاج أعمال صديقة للبيئة باستخدام تقنيات الطاقة المتجددة، وأيضًا هؤلاء المهندسون المُتخصصون في تقنيات الذكاء الاصطناعي، وبناءًا على كفاءتك يمكنك الترقي في مناصبك القيادية كمهندس مُتخصص بإحدى المجالات السابقة في ألمانيا، براتب يليق بمكانة هذه المهنة هناك.

فرص عمل في ألمانيا بدون لغة

العمل في المانيا بمجال تكنولوجيا المعلومات

مجال تكنولوجيا المعلومات أو كما يُرمز له بـ(IT)، من المجالات المطلوبة في ألمانيا فإذا نظرنا إلى الإحصائيات لعام 2020 الذي شهد جائحة عالمية كبرى، سنجد أنه قد تم توفير 86 ألف وظيفة شاغرة في قطاع تكنولوجيا المعلومات على الأراضي الألمانية.

فإذا كنت مُتخصصًا في تكنولوجيا المعلومات، فاعلم أنه يمكنك العمل في ألمانيا بإحدى الشركات الصغيرة أو متوسطة الحجم، أو حتى الشركات الكبيرة لو كانت درجة كفاءتك مرتفعة.

حيث تحتاج ألمانيا باستمرار إلى خبراء في تطوير البرمجيات ودعم التطبيقات وأمن تكنولوجيا المعلومات، ومتخصصين في علم البيانات.

فرص العمل في المانيا للعلماء

هناك العديد من فرص العمل في المانيا التي تحتاج إلى إعمال العقل، وهو أمر يُعبر عن فلسفة الأمة الألمانية، التي وفقًا لإحصائيات مؤشر بلومبرج للابتكار الصادرة في عام 2021، احتلت المرتبة الرابعة في ترتيب أكثر البلدان إبداعًا على مستوى العالم.

وعليه توجد العديد من الفرص للمتخصصين في التكنولوجيا الحيوية، والكيمياء، وهندسة الطاقة والهندسة البيئية وأيضًا الطبية، والمستحضرات الصيدلانية والفيزياء والرياضيات، للعمل في قطاعات التدريس والإدارة وتكنولوجيا المعلومات وحتى الإدارة وسن القوانين العلمية.

فمهما كان المجال الذي يتخصص فيه العالم، فهو مُرحب به ومطلوب بشدة في ألمانيا التي طالما تبنت العلماء، ومنحتهم الفرصة للإبداع، وقامت بتمويل البحث العلمي.

وبالحديث عن البحث العلمي في ألمانيا، نجد أن الجامعات الالمانية ليست المكان الوحيد المسؤول عن هذا المضمار، بل إن العديد من الشركات تمتلك أقسام مُتخصصة في البحث والتطوير.

لذا إن كنت تعمل على بحث من أجل الماجستير أو الدكتوراه، فاعلم أنه بإمكانك جني المال من هذا البحث، عبر الشركات التي تعمل على تقديم تمويل ملائم يُساعدك على كتابة أطروحتك، والعمل في ألمانيا كإحدى علمائها بعد نهاية بحثك.

طريقة البحث عن عمل في المانيا

العمل في ألمانيا بدون شهادة

لم يعد العمل في ألمانيا بدون شهادة أمرًا عسيرًا بعد سن قانون هجرة العمالة المتخصصة، ويُقصد بها حاملي الشهادات الجامعية أو العمالة الماهرة، التي سبق لها اجتياز تدريب مهني لا تقل مدته عن عامين، مع ضرورة اعتراف الجهة المختصة في ألمانيا، بالمؤهلات التي يمتلكها هؤلاء.

وبفضل قانون هجرة العمالة المتخصصة الألماني، أصبح بإمكان الكفاءات المهنية التي لم تحصل على التعليم الأكاديمي اللازم أن تحصل على فرصة العمل في ألمانيا بدون شهادة.

كما أن هذا القانون خفف كثيرًا من صعوبة الشروط التي كانت تُطلب من حاملي الشهادات للعمل في ألمانيا، ليستفيد منه المهاجرون على اختلاف أوضاعهم.

أما كيفية البحث عن عمل في المانيا بعد هذا القانون للعمالة المتخصصة، فيتعين على العامل أن يفوز لنفسه بعرض عمل، وسيتجنب بعده فحص الأولوية الذي كانت تجريه وكالة العمل الاتحادية في الماضي.

فقط سيتم التأكد من سلامته لظروف العمل، وأن يكون التدريب المهني الذي تلقاه العامل مُعترفًا به في ألمانيا، فيحصل بعد ذلك على تصريح الإقامة المطلوب لمزاولة مهنته، وبعد 4 سنوات يحق للمتخصصين الأجانب أن يحصلوا على الإقامة الدائمة في المانيا.

فيزا البحث عن عمل في المانيا

فرص عمل في ألمانيا بدون لغة

من الممكن أن تستخدم المتصفح الخاص بك، وتكتب طريقة البحث عن عمل في المانيا بدون لغة، على أمل أن تجد ما يناسبك ولكن عدم امتلاكك للغة الألمانية، يزيد من صعوبة البحث عن عمل في المانيا.

وبشكلٍ عام يعتمد الأمر على مهاراتك وخبراتك، والمجال الذي ترغب في العمل به، والولاية الألمانية التي ترغب في أن تعيش بها.

وعلى أي حال، توجد عدة مجالات للعمل، يمكنك أن تجد فرص عمل في ألمانيا بدون لغة بواحدة منها، حيث يكفي لبعض هذه الوظائف أن يكون المتقدم للوظيفة يتحدث باللغة الإنجليزية، ولكن اعلم أنه من بين كل عشر فرص للعمل في ألمانيا بهذه الوظائف، توجد فرصة واحدة لشغل هذه الوظائف بدون اللغة الألمانية.

  • مطور برامج Software Developer

أولى المهن التي يمكنك العثور على فرص عمل في ألمانيا بدون لغة بها؛ وذلك لأن هندسة البرمجيات وتطويرها، لا يُشترط لها أن تكون على دراية واسعة باللغة الألمانية؛ كي تتمكن من النجاح فيها.

  • مدير نظم Systems Administrator

على غرار عملية التطوير والبرمجة، تُصنف وظيفة مدير النظم كواحدة من المهن التي لا يشترط بالضرورة أن يتحدث العامل بها باللغة الألمانية، فهي لن تكون عائقًا أمامه للوفاء بمتطلبات وظيفته اليومية على النحو الأمثل.

فيزا بحث عن عمل المانيا
  • خدمة العملاء Customer Service

إذا كنت قادرًا على التحدث بلغة أخرى غير الإنجليزية، فهذه غالبًا فرصة جيدة جدًا بالنسبة لك للعثور على عمل في ألمانيا دون التحدث باللغة الألمانية، مع منافسة أقل بكثير من خدمة العملاء العامة أو الدور الإداري.

والسبب في سهولة العثور على هذه الوظيفة في ألمانيا دون التحدث باللغة الألمانية، أن الشركات إذا أرادت خدمة عملائها المتحدثين بلغة ما، سوف تفضل أن تأتي بمتحدث أصلي بهذه اللغة على أن تستعين بألماني لا تعتبر اللغة المطلوبة لغته الأم.

وعليه فإن المتحدثين الأصليين باللغات الأقل شيوعًا، خاصةً تلك التي يتم التحدث بها في وجهات التصدير الاستراتيجية للشركات الألمانية، مثل الروسية والهندية والعربية والصينية الماندرين واليابانية والفارسية، مطلوبون بشدة في ألمانيا.

ويمكنك أيضًا قراءة المزيد عن أسئلة خدمة عملاء فودافون ألماني

  • التسويق الرقمي

السبب في ذلك أن الشركات الألمانية ومع كل التقدم الموجود في ألمانيا، إلا أنها متأخرة للغاية عندما يتعلق الأمر بالتسويق الرقمي، بالمقارنة بالشركات الناطقة باللغة الإنجليزية، وعليه تكفيك الإنجليزية؛ كي تتمكن من العمل في ألمانيا بمجال التسويق الرقمي، وبلا أي منافسة تذكر من الألمان لنيل الوظائف المتاحة.

  • الاستشارات الإدارية

مجال الاستشارات الإدارية يُصنف كواحد من المجالات الدولية، فمن المعتاد أن تكون الشركات التي تستعين بخبراء في هذا المجال مُتعددة الجنسيات، وتجد فرق الاستشارات الإدارية تتنقل بين الشركات كل فترة.

ومما سبق نستنتج أن فرصك سوف تزداد للعثور على وظيفة مستشار إداري في ألمانيا بإحدى الشركات الدولية الموجودة هناك، أما الشركات التي يكون عملاؤها من الألمان فيكون من الصعب أن يستعينوا بموظف لا يجيد الحديث بالألمانية.

مكتب العمل في ألمانيا
  • استشارات تكنولوجيا المعلومات IT

مجال استشارات تكنولوجيا المعلومات يُصنف هو الآخر مثل الاستشارات الإدارية كإحدى المجالات الدولية، والذي تزداد فرص الحصول على عمل في ألمانيا دون التحدث بلغتها بهذا المجال، إذا كان بحثك في الشركات المتعددة الجنسيات، عندها تكون الإنجليزية كافية.

  • مجال الهندسة

الهندسة وظيفة تقنية تقوم على مبادئ علمية ورياضية، وعليه لن يتطلب الأمر قدرًا كبيرًا من التفاعل باللغة الألمانية، وتزداد الفرصة عندما يكون في مؤسستك أشخاص آخرين وظيفتهم تولي مسئولية التعامل مع العملاء باللغة الألمانية، فتتراجع بصورة أكبر أهمية حديثك بالألمانية، خاصةً لو كانت كفاءتك عالية فيما تقوم به.

  • مجال العلوم

العلماء على اختلاف مجالاتهم يكون من المهم مدى كفاءتهم فيما يقومون به، فإذا كانت درجة كفاءتهم عالية، ستوفر لهم ألمانيا كل ما يحتاجون إليه، ولن تكون اللغة عائقًا بأي حال من الأحوال، ولذلك يمكنك العمل في ألمانيا بإحدى مجالات العلوم باللغة الإنجليزية دون أي مشاكل متوقعة.

مواقع البحث عن عمل في ألمانيا
  • المراقب المالي

المراقب المالي بإمكانه العثور على فرص عمل في ألمانيا بدون لغة؛ كونه إحدى الأدوار التقنية، التي تحتاج إلى قدر كبير من التخصص؛ لذلك فمن غير المرجح أن يضع أصحاب العمل حاجز اللغة الألمانية أمامك.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى