الحياة في ألمانيا

ما هي الإقامة المتسامحة Duldung في ألمانيا وكيف يمكن الحصول عليها؟

لا يعتبر تصريح الإقامة المتسامحة Duldung في ألمانيا تصريحًا فعليًا لكنه يُنظر إليه على أنه وثيقة مؤقتة تمكن الشخص من البقاء في ألمانيا بشكل قانوني لمدة معينة على أن يغادر البلاد عقب هذه المدة، والتي تختلف من شخص لآخر على حسب عوائق الترحيل أو الأسباب الأخرى التي استدعت إصدار هذا التصريح.

وعقب انتهائها على الشخص مغادرة البلاد في حالة إذا لم يستطع إصدار أي نوع من أنواع الإقامات الأخرى المعترف بها في ألمانيا، ولكن كيف يمكن الحصول على تصريح Duldung؟

ما معنى دولدونغ في ألمانيا؟

دولدونغ Duldung هي كلمة باللغة الألمانية وتعني التسامح، ولكنها بالمعنى القانوني تعني إجراء قانوني لتأجيل الترحيل الإجباري من ألمانيا إلى الدولة الأم للشخص المعني لأسباب قانونية.

ما هي الإقامة المتسامحة Duldung في ألمانيا؟

أنواع-الإقامة-المتسامحة-Duldung-في-ألمانيا

يحصل الأفراد الملزمون بمغادرة الدولة لأسباب مختلفة على تصريح الإقامة المتسامحة Duldung في ألمانيا بسبب وجود بعض العوائق التي تمنعهم من المغادرة بشكل فوري، وذلك بحسب قانون الإقامة المادة 60 الفقرة أ.

وقد تتمثل عقبات الترحيل في حالات المرض الشديد أو عدم وجود أوراق تعريف للشخص، أو بدء التدريب المهني أو إجراء عملية جراحية عاجلة.

ونصت المادة أيضًا على وجود أنواع من الإقامات المتسامحة الخاصة، ومنها إقامة متسامحة لغرض التعليم أو الدراسة بالإضافة إلى الإقامة المتسامحة بغرض العمل.

يمكنك أيضًا معرفة المزيد عمن له الحق في الحصول على الإقامة رقم 33 في ألمانيا؟

ويجب على الأشخاص التعاون مع السلطات داخل الدولة، فأحيانًا تلزم الهيئات الرسمية بضرورة تقديم طلب للحصول على جواز سفر من سفارة البلد الأم من أجل المساعدة في إثبات هويتهم والإسراع من عملية ترحيلهم بسهولة.

وفي حالة رفض ذلك وبموجب قانون duldung في ألمانيا سيتم الحصول على الإقامة المتسامحة ولكنها لن تجدي نفعًا مع تخفيض المزايا المُقدمة للشخص كطالب لجوء.

أنواع الإقامة المتسامحة Duldung في ألمانيا

انتهاء-صلاحية-وثيقة-الاقامة-المؤقتة-لطالبي-اللجوء-في-المانيا

تختلف الإقامة المتسامحة في ألمانيا بناءً على طبيعة العائق الذي يقف أمام ترحيل الشخص إلى بلاده وتنقسم إلى الآتي:

  • الإقامة المتسامحة:

يتم منحها للأشخاص الذين لا يستطيعون الرحيل عن البلاد لأسباب مختلفة منها عدم وجود أوراق رسمية تثبت هويته وغيرها من الأسباب.

  • الإقامة المتسامحة من أجل الدراسة:

من الممكن أن يحصل طالبو اللجوء على الإقامة المتسامحة بغرض الدراسة حيث إذا بدأوا في تدريب مهني مؤهل فيسمح لهم بالبقاء في ألمانيا طوال فترة البرنامج التدريبي.

وفي حالة الحصول على وظيفة بعد التدريب، سيحصلون على تصريح إقامة لمدة عامين آخرين.

  • الإقامة المتسامحة لغرض العمل:

تعتبر هذه الإقامة مستحدثة منذ الأول من يناير/ كانون الثاني 2022، ويحصل عليها الأشخاص الذين لديهم وظيفة بالفعل داخل ألمانيا وهي تمنحهم بعض المميزات ومنها أن الشخص الذي يمتلك هذا التصريح لا يمكن ترحيله، بالإضافة إلى إمكانية حصوله على تصريح إقامة بسرعة أكبر.

اقرأ أيضًا المزيد عن أنواع الإقامة في ألمانيا وحالات سحبها

الأشخاص المسموح لهم بالحصول على تصريح الإقامة المتسامحة Duldung في ألمانيا

هل-يحق-لطالب-اللجوء-العمل-في-المانيا

ينطبق الترحيل على الأشخاص الذين دخلوا ألمانيا بدون تأشيرة أو تصريح إقامة وبالتالي لم يقدموا طلب لجوء، أو في حالة رفض طلب اللجوء نفسه، ولكن في بعض الحالات الاستثنائية يتم منح هؤلاء الأشخاص تصريح إقامة متسامحة، وتتمثل هذه الحالات في الآتي:

  • وجود عقبة أمام قرار الترحيل بشكل فوري، والتي تتمثل في أن هذا الشخص غير قادر على السفر لأسباب صحية أو عدم وجود رحلات طيران إلى بلاده، وبناءً على ذلك يصدر مكتب الهجرة تصريح الإقامة المتسامحة لمدة محددة لحين حل هذه العقبات.
  • في حالة وجود أسباب إنسانية أو شخصية، على سبيل المثال أن يكون هذا الشخص مسؤولًا عن أحد الأفراد في ألمانيا، أو الحاجة إلى علاج طبي عاجل.
  • إذا كان الشخص مطلوبًا كشاهد في إحدى القضايا داخل الدولة.
  • في حالة التعليم أو التدريب المهني، وهنا يحصل الشخص على تصريح الإقامة المتسامحة بغرض الدراسة والتي تمتد طول فترة التعليم والتي تتراوح من عامين إلى ثلاثة أعوام.
  • يحصل الشخص على تصريح الإقامة بغرض العمل في حالة إذا كان يمتلك تصريح Duldung لمدة 12 شهرًا، ولديه بطاقة هوية صادرة من بلده بالإضافة إلى أنه يعمل لمدة 35 ساعة في الأسبوع لمدة 18 شهرًا ولا يتلقى مساعدات من مكتب الرعاية الاجتماعية وجاء إلى الدولة قبل الأول من أغسطس/ آب 2018، فسيحصل على التصريح لمدة 30 شهرًا.
  • إذا أصدرت وزارة الداخلية في الولاية التي يتواجد فيها الشخص أو وزارة الداخلية الاتحادية قرارًا بحظر ترحيل الأشخاص من البلد التي ينتمي إليها، سيحصل على تصريح الإقامة، ولكن تعتبر هذه الحالة نادرة الحدوث.

يمكنك أيضًا معرفة المزيد عما هي اسئلة الامتحان السياسي في المانيا وكيفية اجتيازها؟

حقوق الأشخاص الذين حصلوا على تصريح الإقامة المتسامحة في ألمانيا

تعتبر حقوق الأشخاص الذين حصلوا على تصريح الإقامة المتسامحة Duldung في ألمانيا محدودة نوعًا ما والتي تتمثل في الآتي:

  • يستطيعون المشاركة في برامج التدريب المهني والدراسة ولكن يجب الحصول على تصريح عمل للتدريب المهني المزدوج.
  • من حقهم ممارسة العمل داخل الدولة ولكن في حالة إذا سمح لهم مكتب الهجرة بذلك وأصدر لهم تصريح عمل.
  • لا يستطيعون المشاركة في دورة الاندماج، لكن من الممكن البحث عن فرصة لتعلم اللغة الألمانية مجانًا.
  • الحصول على المساعدات التي تقدم لطالبي اللجوء، ولكن لا يُسمح لهم بنقل مكان سكنهم.
  • لا يُسمح لهم بالسفر إلى الخارج، مع ضرورة تزويد سلطات الهجرة بمعلومات عن الهوية والجنسية.

مدة تصريح الإقامة المتسامحة Duldung في ألمانيا

تتراوح مدة تصريح الإقامة المتسامحة Duldung في ألمانيا ما بين شهر إلى ثلاثة أشهر أو ستة على أن يتم تمديدها في حالة إذا كان ترحيل الشخص لا يزال غير ممكن، على أن يسقط هذا التصريح في حالة غياب السبب الرئيسي للحصول عليه أو عدم وجود سبب جديد يمنع ترحيل الشخص.

يمكن لسلطات الهجرة إلغاء تصريح Duldung في أي وقت إذا لم تعد هناك أسباب للحصول عليه.

ما-معنى-دولدونغ-في-ألمانيا؟

إجراءات التقديم للحصول على تصريح الإقامة المتسامحة في المانيا

يتوجه الشخص الذي يريد الحصول على التصريح لحجز موعد في مكتب الهجرة المعني، ثم الحضور في الموعد المحدد لتقديم كافة الوثائق المطلوبة.

اقرأ أيضًا المزيد عن تعرف على خطوات الملدنة في المانيا (تسجيل البلدية في المانيا)

على سبيل المثال في حالة الرغبة في الحصول على تصريح للإقامة التعليمية المتسامحة يجب تقديم عقد التدريب المهني وأحيانًا تأكيد من غرفة الصناعات الحرفية أو غرفة التجارة والصناعة.

في حالة إذا كان الترحيل غير ممكن لأسباب مختلفة، هنا يتم إصدار التصريح تلقائيًا دون الحاجة إلى الذهاب لتقديم طلب، وعلى الرغم من ذلك يجب إبلاغ سلطات الهجرة بكافة المستجدات، وذلك من خلال هذا الرابط.

هل يستطيع حاملو تصريح الإقامة المتسامحة تسجيل زواجهم في ألمانيا؟

يحتاج الشخص إلى العديد من المستندات لتسجيل الزواج في مكتب التسجيل الألماني، من بينهم جواز السفر، ففي حالة إذا كان تصريح الإقامة المتسامحة بسبب عدم وجود جواز السفر.

فبالتأكيد لا يمكن تسجيل الزواج، ولكن لا تعتبر الإقامة في حذ ذاتها عقبة أمام الزواج، إنما يعود الأمر إلى سبب الحصول عليها.

هل يمكن ترحيل الأشخاص الذي يحملون تصريح Duldung؟

لا يعتبر تصريح Duldung في ألمانيا بمثابة تصريح إقامة دائمة داخل الدولة، ولكنه مجرد تعليق لإيقاف الترحيل لحين انتهاء الأسباب التي تمنع تنفيذ أمر الترحيل بشكل فوري، فمن الممكن ترحيل الشخص في أي وقت دون إنذاره.

ولكن في حالة الحصول على التصريح لمدة أكثر من عام، فيتم تحذير الشخص قبل ترحيله وتنفيذ القرار بشهر.

هل يمكن البقاء في ألمانيا بعد الإقامة المتسامحة Duldung في ألمانيا؟

إذا كان الشخص يمتلك تصريح الإقامة المتسامحة Duldung في ألمانيا لفترة طويلة ولم يتم ترحيله.

فبحسب قانون Duldung في ألمانيا يحق له البقاء ولكن بشرط وجوده في الدولة لمدة 8 سنوات، وأن يتحدث اللغة الألمانية بالإضافة إلى وجود وظيفة، أو أن يكون له عائلة قضت 6 سنوات داخل الدولة.

وفي حالة إذا كان عمر الشخص أكثر من 14 عامًا وأقل من 21 عامًا، ومكث في ألمانيا لفترة طويلة، فيحق له البقاء، ولكن بشرط وجوده 4 سنوات في الدولة.

يمكنك أيضًا معرفة المزيد عما هي شروط اقامة العمل في المانيا وما مميزاتها؟

حقوق-الأشخاص-الذين-حصلوا-على-تصريح-الإقامة-المتسامحة

أسئلة شائعة عن الإقامة المتسامحة Duldung في ألمانيا

ما هي إقامة منع الترحيل في ألمانيا؟

في حالة حظر الترحيل الوطني، فستحصل على تصريح إقامة لمدة عام واحد، وستقوم دائرة شؤون الأجانب بتمديد التصريح بناءً على طلبك، إذا ظلت وضعية الحماية قائمة ولم يلغ المكتب الاتحادي للهجرة واللاجئين الحظر المفروض على الترحيل.

هل يجوز العودة إلى ألمانيا بعد الترحيل؟

في حال المغادرة الطوعية، عادة من الممكن السفر بشكل قانوني إلى ألمانيا مرة أخرى، وذلك على عكس الترحيل، فمن يتعرض للترحيل، سوف يمنع من دخول ألمانيا، على الأقل لبضع سنوات.

وإذا دخل الشخص ألمانيا بعد مغادرته إياها طوعًا بدعم من المنظمة الدولية للهجرة، فلن يحق له الحصول على دعم عودة طوعية آخر.

كيف تتم عملية الترحيل؟

تنظّم عملية الترحيل في المادة 58 من قانون الإقامة، ويمكن أن يتم الترحيل، فقط عندما يكون إرسال الشخص ممكنًا فعلًا وليس محظورًا بموجب القانون، لذلك قبل الترحيل يتم فحص جميع العقبات المحتملة (القانونية أو العملية).

Louaa Waheed

أعمل في المجال الصحفي منذ 9 سنوات كمحررة صحفية ومحررة ديسك بالإضافة إلى عملي كسكرتير تحرير لمدة عامين، فضلاً عن كتابة المحتوى والمقالات في جميع المجالات سوى العقارات، كما أنني أجيد أعمال الترجمة من الإنجليزية إلى العربية، كما أنني أجيد كتابة القصص القصيرة والفيتشر، أعشق القراءة والكتابة ليس فقط لأنها مجال دراستي ولكنها أيضًا من هواياتي المفضلة، أتطلع دائمًا لتحسين مسيرتي المهنية فقد عملت في العديد من الأماكن التي اعتز بأنني جزء من فريق العمل بها وأسعى دائمًا للبحث عن ما هو جديد لكي أصقل من مهاراتي وخبرتي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى