السياحة في المانيا بين الحقيقة والخيال

السياحة في المانيا ليس بالشيء الغريب أن تكون مُزدهرة، فدولة مثلها تتمتع ببنية تحتية متقدمة، وسهولة في النقل والمواصلات بين مختلف الولايات، ناهيك عن المؤشر المتميز لأسعار الفنادق، ولا ننسى الموارد الطبيعية والثقافية التي تزخر بها ألمانيا.

المحتويات عرض

لابد أن تكون ألمانيا مُفضلة للسياح من جميع أنحاء العالم، وهو ما أكده التقرير الصادر عن المنتدى الاقتصادي العالمي لعام 2019، والذي وضع السياحة في المانيا بالمرتبة الثالثة من بين 140 دولة على مستوى السياحة والسفر.

ومن خلال هذا المقال الذي نقدمه لكم قرائنا الأعزّاء وزوار موقع الماني بيديا سوف نستعرض مميزات السياحة في المانيا ونعرض أفضل 10 مدن المانية لقضاء أجمل الأوقات عند زيارة هذا البلد الرائع.

السياحة في المانيا

أفضل 10 اماكن سياحية في المانيا

كافة استطلاعات الرأي أشارت إلى أن أهم أسباب ازدهار مجال السياحة في المانيا هى ثقافة هذا البلد الأوروبي، بجانب كثرة الأنشطة الخارجية والريفية التي يمكن للمرء ممارستها بكافة  الاماكن السياحية في المانيا، ولا ننسى الجمال والتنوع في مدن المانيا السياحية، وفيما يلي أفضل 10 مدن ألمانية ينبغي لكل سائح زيارتها والتمتع بها.

كما أن الحكومة الألمانية والشعب الألماني بشكلٍ عام يهتم كثيرًا بالسائحين ويحاول توفير أقصى درجات الرفاهية والمتعة والراحة لهم، لذلك تشكل السياحة في المانيا داعمًا كبيرًا وقويًا في تنمية وتقوية عجلة الاقتصاد الالماني على مرّ السنين الماضية.

وسوف نتعرف معًا من خلال السطور القادمة على أفضل 10 اماكن سياحية في المانيا طبقًا لإحصائيات وآراء الزوار على مدار السنين الماضية، وهذه القائمة تضم أفضل اماكن سياحية في المانيا ومميزاتها ولكن سياحة المانيا بشكلٍ عام تحتاج إلى العديد من المقالات لتغطية جمال وروعة هذه التجربة الاستثنائية.

اماكن سياحية في برلين

ليس أمرًا غريبًا أن يتصدر البحث عن اماكن سياحية في برلين قائمة اهتمامات السائحين؛ كونها عاصمة ألمانيا، وهي مدينة جميلة مليئة بعوامل الجذب، إذ يوجد فيها 138 متحفًا وأكثر من 400 معرض فني.

ولعل من أهم الاماكن السياحية في برلين تلك الحدائق التي تُغطي ما يصل إلى ثلث مساحة المدينة، الأمر الذي لعب دورًا محوريًا في زيادة نسبة الزائرين، وإذا أمعنت البحث عن اماكن سياحية في برلين ستجد ساحة بوتسدامر Potsdamer Platz، وجدار برلين التاريخي وفرانزوسيشير دوم.

وهناك إحصائية تُشير إلى أن برلين قد استضافت في عام 2015 ما يصل إلى 195 اجتماعًا دوليًا، وهو ما يُفسر ارتفاع نسبة الباحثين عن الاماكن السياحية في برلين؛ من أجل التمتع بجمالها بعد حضور مؤتمراتهم الدولية والفعاليات الأكاديمية واجتماعات العمل التي جاؤوا من أجلها، وهذه النوعية من الأحداث يُمكن تصنيفها على أي حال كدرب من دروب السياحه في المانيا.

كما أن الفنادق في العاصمة الألمانية عالية المستوى، وتُصنف هي الأخرى من ضمن أهم الاماكن السياحية في برلين، وقد سجلت المدينة في عام 2016 ما يصل إلى 31,1 مليون عملية مبيت؛ وأعتقد أن هذا دليل قاطع على نهم الجميع بعدم إضاعة فرصة وجودهم في ألمانيا، دون التمتع بكافة ما يمكن تصنيفه تحت بند اماكن سياحية في برلين.

ما المشهور في برلين؟

بالتأكيد برج التليفزيون Fernsehturm بارتفاعه الذي يصل إلى 368 مترًا يُعد أشهر مكاني سياحي في برلين، كما يُعد أطول مبنى في ألمانيا كلها، لذلك يجب أن يكون في خطة أي سائح يرغب في خوض تجربة السياحة في المانيا ويستمتع بها.

ما هي اجمل الاماكن في برلين؟

بوابة براندنبورغ Brandenburger Tor.
قصر شارلوتنبرغ Schloss Charlottenburg.
عمود النصر Siegessäule.
شارع فردريشتراسيه Friedrichstraße.
برج برلين Berliner Fernsehturm.
حديقة ماوربارك Mauerpark Berlin.
متحف برغامون Pergamonmuseum.
متحف الجاسوسية Spy Museum in Berlin.
متحف برلين الجديد Neues Museum.
متحف حديقة النباتات والأشجار Botanischer Garten und Botanisches Museum Berlin-Dahlem.
متحف برلين القديم Altes Museum.
اكواريوم برلين Hotel am Hermannplatz.
متحف الآلات الموسيقية برلين Musikinstrumenten Museum.
المتحف الألماني للتكنولوجيا Deutsches Museum.
حديقة حيوان برلين.
المتحف التاريخي الألماني.
منتزه تيرغارتن Tiergarten park Berlin.
قصر سانسوسي Schloss Sanssouci.
حديقة تريبتاور.

هل برلين تستحق الزيارة؟

برلين هي عاصمة ألمانيا وهي أكثر المدن الألمانية عراقةً وتاريخًا، كما تزخر بالمزارات السياحية التي تجعل من تجربة السياحة في المانيا مميزةً وغاية في الروعة.

السياحة في ميونخ من أهم وجهات السياحة في المانيا

اماكن سياحية في المانيا

مدينة ميونخ هي أفضل ما يُمكننا الحديث عنه بعد الانتهاء من جولتنا البحثية عن اماكن سياحية في برلين، حيث تعتبر ميونخ واحدة من أهم مدن المانيا السياحية، حيث تقع على ضفاف نهر إيزار في إقليم بافاريا، وبجانب الموقع فهذه المدينة تعتبر واحدة من المراكز الثقافية الرئيسية في أوروبا كاملة وليس ألمانيا وحدها.

وتحتوي ميونخ على العديد من عوامل الجذب التي تجعلها أحد أهم الاماكن السياحية في المانيا، حيث تجد بها المتاحف والمعارض الفنية البديعة، ولا ننسى ملاهي السفر حيث يصل ملايين الأشخاص من كافة أنحاء العالم في شهر سبتمبر من كل عام للمشاركة فيها.

السياحة في هامبورغ المانيا

مناطق سياحية في المانيا

وكيف عسانا نُكمل الحديث عن مناطق سياحية في المانيا، من دون الإشارة إلى ثاني أكبر المدن الألمانية، السياحة في هامبورغ المانيا قد احتلت المركز الثالث في قائمة المدن الأكثر جذبًا للسياح داخل ألمانيا، حيث استقبلت في عام 2016 ما يصل إلى 13,3 مليون مبيت.

ولعل أبرز عوامل نمو السياحة في هامبورغ المانيا، هو وجود معالم مثل قاعة المدينة وكنيسة سانت ميكايليس ومنتزه المرفأ ومنطقة المستودعات القديمة، كما تستضيف منطقة ريبربان في هامبورغ أيضًا أكبر منطقة أضواء حمراء في أوروبا.

فرانكفورت رابع أهم الاماكن السياحية في المانيا

اماكن سياحية في برلين

رابع الوجهات التي ننصح بها بشدة عن اتخاذك لقرار السياحه في المانيا هي مدينة فرانكفورت، وتقع تلك المدينة الرائعة في ولاية هيسن، وتُصنف كخامس أكبر المدن الألمانية، ولعل مكانتها التاريخية هي ما يجعلها من ضمن أهم الاماكن السياحية في المانيا، حيث كانت في الماضي إحدى أبرز مدن الإمبراطورية الرومانية المقدسة لما يقرب من 500 عام.

واستمرت فرانكفورت في زمننا الحاضر كواحدة من ضمن أهم الاماكن السياحية في المانيا؛ نظرًا لما تتمتع به من بنية تحتية سياحية متطورة، بما في ذلك أنظمة النقل المريحة والمتاحة للجميع، وبها يمكنك الاستمتاع بمشهد ثقافي نابض بالحياة.

وإذا كانت المناظر الطبيعية هي الدافع وراء سعيك للبحث عن مناطق سياحية في المانيا، فاعلم أن فرانكفورت ستظل وجهة مفضلة لك؛ حيث توجد العديد من المعالم التي من شأنها أن تُشبع لك هذه الحاجة مثل، سلسلة جبال تاونوس ووادي الراين ونهر الراين ودير إيبرباخ وحديقة فورتكس وغيرها الكثير.

السياحة في كولن المانيا

مدن المانيا السياحية

فكرة السياحة في كولن المانيا عليك أن تعيشها على أرض الواقع، بل وتجعلها من الأمور التي لابد لك من فعلها خلال سنواتك الخمس المقبلة، يُطلق على المدينة أيضًا اسم كولونيا وتجدها مُنتشرة على ضفاف نهر الراين.

وما يجعل السياحة في كولن المانيا تجربة تستحق الذكر، تلك المعالم التاريخية البديعة التي تأخذك في جولة ممتعة عبر فصول التاريخ، تجد فيها كاثدرائية كولونيا الشهيرة بجانب اثنتي عشرة كنيسة رومانية، ومنازل العصور الوسطى والبوابات القديمة للمدينة، وغيرها من المعالم التاريخية التي يمكن أن نصفها بأنها فجوة زمية تأخذ السائح في رحلة للتعرف على ملامح العصور الوسطى في أوروبا.

السياحة في دوسلدورف من أجمل مدن المانيا السياحية

السياحه في المانيا

إذا كنت تبحث عن مناطق سياحية في المانيا للاسترخاء والاستمتاع بالعطلة في أجواء مثالية فستكون دوسلدورف وجهة مثالية لذلك، وهي تقع على ضفاف نهر الراين، وتحظي بعدد كبير من محبي السياحه في المانيا كل عام.

وتتمتع المدينة بسمعة دولية كمركز تجاري في غاية الأهمية، وتقام على أرضها العديد من المؤتمرات التجارية وعروض الأزياء والموضة على مدار العام، وتشتهر أيضًا بأكاديمية الفنون الجميلة، وكرنفال Rhenish السنوي.

ما هي اجمل منطقة في المانيا؟

اجمل منطقة في المانيا من الصعب تحديدها خصوصًا عند الرغبة في السياحة في المانيا، وذلك لأن كل مدينة لها طابعها الخاص الذي يميزها عن غيرها، لكن سوف نوضح أفضل 10 مناطق سياحية في ألمانيا:
1- برلين Berlin.
2- ميونخ München.
3- قصر نويشفانشتاين Schloss Neuschwanstein.
4- هايدلبرغ Heidelberg.
5- درسدن Dresden.
6- لوبيك Lübeck.
7- كولونيا أو كولن Köln.
8- الراين Rhein.
9- جزيرة روغن Göhren.
10- لايبزيغ Leipzig.

السياحة في اخن المانيا

السياحة في اخن المانيا ستكون فكرة أكثر من رائعة لهؤلاء الباحثون عن السياحة العلاجية، حيث تحتوي مدينة آخن على العديد من الينابيع الساخنة العلاجية والمنتجعات الصحية، وتملك جميعها شهرة واسعة وسمعة طيبة للغاية في هذا المضمار.

ومن المؤكد أنك سوف تتحمس لخوض تجربة السياحة في اخن المانيا، حين تعرف أن تلك المدينة القريبة من الحدود الهولندية والبلجيكية، مُفعمة بالمظاهر الطبيعية الخلابة فهي تقع في حوض، تُحيط به الغابات في سفوح إيفل وآردين.

كما أن هناك العديد من المعالم التي تجعل آخن ضمن أهم مدن المانيا السياحية، حيث تجد فيها كاتدرائية آخن ومتحف Couven، ويستطيع السائح أيضًا أن يتأمل في الروائع الحديثة التي بإمكانه إيجادها بداخل منتدى لودفيج.

هل تبحث عن مناطق سياحية في المانيا ؟! فلتقرأ عن دريسدن

الاماكن السياحية في المانيا

مازلنا في رحلة سبر أغوار مدن المانيا السياحية؛ كي نساعدك على معرفة الاختيار المثالي لك من أجل خوض تجربة السياحه في المانيا، وهانحن مع مدينة دريسدن وهي جزء من ولاية ساكسونيا الحرة، وتُعد واحدة من أكثر مدن أوروبا خضرة، إذ أن 63٪ من مساحة المدينة مُغطاة بالغابات والحدائق والمتنزهات.

وتتمتع دريسدن أيضًا بتاريخ حافل، حيث كانت بمثابة العاصمة والإقامة الملكية لملوك ساكسونيا والناخبين، وتعزز القصور والكنائس الرائعة والأعاجيب المعمارية الأخرى التي شيدها هؤلاء الملوك في الزمن الماضي، من جمال وجاذبية هذه المدينة الألمانية.

ما هو اشهر مكان في المانيا؟

كاثدرائية مدينة كولن بالطبع هي الأكثر شهرةً بين معالم ألمانيا، حيث ارتبطت السياحة في المانيا ارتباطًا وثيقًا بهذه الكنيسة التي تطل على بحر الراين وتستقطب السياح من كل مكان، وهي على هيئة قصر من أقدم قصور ألمانيا يرجع تاريخه إلى القرن الثالث عشر.

ما هي أجمل مدينة في ألمانيا؟

مدينة بادن تُعتبر أجمل مدينة في ألمانيا، وذلك لما تحتويه من أماكن سياحية جذابة وخلابة تستقطب السياح من جميع أنحاء العالم وتجعل من السياحة في المانيا تجربة لا تُنسى.

هل المانيا دولة سياحية؟

بغض النظر عن الارتفاع الكبير الذي شهدته السياحة في المانيا خلال الأعوام الماضية، فإن ألمانيا في الواقع تحتل المرتبة السابعة في ترتيب الدول الأكثر استقطابًا للسياح على مستوى العالم، لذلك فإن تجربة السياحة في المانيا أمرٌ رائعٌ ومثير.

شتوتجارت وجهة رائعة لتجربة السياحه في المانيا

سياحة المانيا

هي الأخرى من أهم مدن المانيا السياحية، عاصمة ولاية بادن فورتمبيرغ التي تُزين ضفاف نهر نيكار، وهناك من يُسميها ببوابة الغابة السوداء، ومناطق شوابين جورا الطبيعية، والعديد من الحدائق والمتنزهات، مما يوحي بوجود لمسة ساحرة تجمع بين الغموض والطبيعة.

لنتأكد بذلك أنها تجربة جديرة بالاكتشاف، ولا تخلو مدينة شتوتجارت من المعالم التاريخية العريقة، حيث تجد بها كنيسة Stiftskirche وقلعة قديمة وأخرى جديدة، وقصر Wilhelm وغيرها من المعالم الرائعة.

نورمبرج المدينة البافارية

السياحة في اخن المانيا

سبق أن أخبرتك عزيزي القارئ أن مدينة ميونخ البافارية واحدة من كبرى الاماكن السياحية في المانيا، فلما لا تحاول زيادة متعة الوقت الذي تقضيه في نطاق إقليم بافاريا، بزيارة مدينة أخرى بداخل هذا الإقليم وهي نورمبرج، التي تُزين ضفاف نهر Pegnitz.

إذا قلبت في صفحات التاريخ فسوف تكتشف أن مدينة نورمبيرج، كانت بمثابة مركز قديم للإنسانية والطباعة والعلوم، ولعبت المدينة دورًا مهمًا في تعزيز الدراسات الفلكية، مما يجعلها الفضلى للزيارة لهؤلاء العاشقين لمجال الفلك على وجه التحديد.

أما مناطق الجذب الأكثر إثارة بالنسبة للسائحين القادمين لهذه المدينة، فهي قلعة نورمبرغ وأيضًا Heilig-Geist-Spital وكذلك كنيسة St. Laurence و لا ننسى متحف Germanisches Nationalmuseum وغيرها.

السياحة في المانيا في الشتاء

السياحة في المانيا في الشتاء

بعد أن فرغنا من الحديث عن أهم المدن السياحية في ألمانيا، حان الوقت لنلتفت إلى توقيت زيارة هذه الدولة لغرض السياحة، وبما أننا في فصل الشتاء، لما لا نبحث قليلًا في أمر السياحة في المانيا في الشتاء، لنرى إذا ما كانت تجربة تستحق التنفيذ أم أن علينا إبقاؤها كمجرد فكرة، والإقدام على زيارة ألمانيا في الصيف.

سواء قررت البحث عبر المحرك الموجود على حاسوبك أو هاتفك النقال؛ من أجل إيجاد اماكن سياحية في برلين التاريخية، أو كان قرارك رؤية جمال الغابة السوداء الشاسع بعينيك، فإن السياحة في المانيا في الشتاء يزداد جمالها وجاذبيتها كلما اشتدت درجة البرودة، وتحصل أيضًا على ميزة إضافية متمثلة في غياب الازدحام وانخفاض أسعار الفنادق، فهذا البلد اختيار مثالي في الشتاء إذا ما أردت استكشافه على النحو الصحيح.

وإذا أخذت بنصيحتي وقررت زيارة ألمانيا في الشتاء، ستشارك السكان المحليين متعة الرياضات الشتوية مثل التزلج على الجليد، أنصحك بالتوجه إلى جبل Zugspitze الذي يُعد أعلى جبال ألمانيا، أو إحدى جبال Belchen وHarz لتحصل على ذكرى رائعة وأنت تستمتع بوقتك في أجواء شتوية خلابة.

ولكن كن حذرًا عزيزي القارئ وحضر لرحلتك أثقل الملابس التي يمكنك حملها، لأن درجة الحرارة في فصل الشتاء بألمانيا من الممكن أن تصل أحيانًا إلى ثماني درجات مئوية تحت الصفر.

وضع شركات السياحة في المانيا

الاماكن السياحية في برلين

تقع شركات السياحة في المانيا تحت إشراف هيئة تُعرف باسم المجلس الوطني الألماني للسياحة، ويرجع تاريخ تأسيسها إلى العام 1948، ويقع مقرها الرئيسي في مدينة فرانكفورت، ويتم الإشارة إليها بالرمز DZT، وهي تعمل بالتعاون مع الحكومة الألمانية، التي توفر لها كافة الإمكانيات الضرورية؛ كي تنجح في وضع ألمانيا في مقدمة الوجهات السياحية على مستوى العالم.

وتعمل كافة شركات السياحة في المانيا من أجل تنفيذ الاستراتيجية التي وضعها المجلس الوطني الألماني للسياحة، وتلك الاستراتيجية تدور في فلك غرضين أساسيين وهما، إدارة السمعة وتحسين الصورة الذهنية لألمانيا بين دول العالم، وتشجيع السياح من كل حدب وصوب على زيارتها والاستمتاع بـ السياحة في المانيا.

ولضمان الاستدامة في تحقيق هذه الأهداف تتعاون جميع الأطراف المعنية على القيام بالبحوث التسويقية اللازمة، وفتح الباب على مصراعيه أمام الاستثمار في المانيا في هذا المضمار، والاستماع لكافة المقترحات التي من شأنها إحداث تطوير ملموس، والاستعانة بالمؤثرين.

السياحة في هامبورغ المانيا

وقد سمحت عملية الانفتاح الاقتصادي في ألمانيا بعمل شراكات ناجحة بين المؤسسة الحكومية وما يصل إلى 63 من شركات السياحة في المانيا، ولا ننسى الاتفاقيات الموقعة مع الفنادق وشركات النقل الجوي، ولعل أبرز 10 شركات سياحة في المانيا:-

  1. Accor Hotellerie Deutschland GmbH
  2. Air Berlin PLC & Co. Luftverkehrs KG
  3. Amadeus Germany GmbH
  4. ArabellaStarwood Hotels & Resorts
  5. A-ROSA Management Resort GmbH
  6. Autostadt GmbH
  7. AVIS Autovermietung GmbH & Co. KG
  8. Berliner Flughäfen – Flughafen Berlin Schönefeld GmbH
  9. Best Western Hotels Deutschland GmbH
  10. DB Deutsche Bahn AG (DB)

وبالطبع تمتلك كل منها برامجها للـ السياحة في المانيا، التي يتم تحديثها بشكل مستمر على مدار العام، وتتباين المميزات فيما بينها تبعًا للاتفاقيات التي حصلت عليها كل منها من المجلس الوطني الألماني للسياحة، والذي يمتلك بدوره ما يصل إلى 29 مكتب يمثله في كافة قارات العالم؛ لضمان الحصول على سائحين لألمانيا من كل مكان على ظهر الأرض.

أشياء يجب أن يراعيها السائحون في ألمانيا

شركات السياحة في المانيا

هناك بعض القواعد العامة التي يجب أن تكون على دراية بها حين تقرر السفر إلى المانيا من أجل السياحة؛ وذلك كي تضمن أن تكون في مأمن من الوقوع في المتاعب، وتكون لك ذكريات سعيدة من رحلتك لألمانيا بعيدًا عن أي شيءٍ قد يُعكر صفو رحلتك.

1- احترم قواعد المرور

إذا قمت بـ استئجار سيارة في المانيا لتسهيل حركتك هناك، أو حاولت أن تعبر الشارع في أي من المدن الألمانية، فلا تفكر مجرد تفكير في كسر إشارة المرور، الألمان ينتظرون بمنتهى الصبر والهدوء إشارات المرور، حتى لو كان الطريق يخلو من أي سيارة قادمة.

لا توقع نفسك في المحظور بتسرعك في عبور الطريق وأنت ترى إشارة المرور حمراء، فبجانب الانطباع السيء الذي سوف تتركه عند كل من يراك، سوف تدفع غرامة مالية، ومحاضرة تثقيفية أنت حقًا في غنى عنها ستجعل تجربة السياحة في المانيا سيئة للغاية بالنسبة لك.

2- راعي إعادة التدوير

يأخذ الألمان هذه القضية على محمل الجد، لذلك سيتعين عليك القيام بفرز القمامة وفصل المخلفات العضوية عن البلاستيكية عن الأوراق عن الكارتون وهكذا، حيث يتم جمع كل تلك المخلفات على حدة بطريقة منظمة للغاية، لتخضع لعملية إعادة التدوير.

السياحة في كولن المانيا

3- التحية النازية محظورة

تحية أحدهم على طريقة هتلر ليست موضعًا للمزاح في ألمانيا، فهو ليس أمرًا مرفوضًا على المستوى الاجتماعي فحسب، بل إنك ستخضع للمساءلة القانونية، وقد تتسبب مزحتك تلك في دفعك لغرامة باهظة، والزج بك في السجن لخمس سنوات كاملة، فجد طريقة أخرى للمزاح بعيدًا عن أي شيء متعلق بالنازية.

4- تجنب التأخير

الشعب الألماني هو الأكثر دقة واحترامًا للمواعيد، ويعتبرون التأخير عنها شكل من أشكال عدم الاحترام، فمن غير المقبول على المستوى الاجتماعي أن تتسبب في إهدار دقيقة واحدة من وقت أحدهم، فحاول الوصول قبل موعدك ببضع دقائق؛ حتى لا تضع نفسك في حرج.

5- اقطع تذكرة أولًا

لا يمكنك أن تستقل الحافلة أو القطار أو المترو في ألمانيا بدون قطع تذكرة أولًا، لأنك لو فعلت فمن الممكن أن تدفع غرامة تصل إلى 60 يورو، لذلك يجب عليك عند السفر إلى هناك من أجل السياحة في المانيا ألا تنسى هذا الأمر حتى لا تتعرض للإحراج.

ما هو اجمل مكان في المانيا؟

بالتأكيد يتساءل الكثيرون في نهاية مقالنا عن ما هو اجمل مكان في المانيا؟ خاصةً عند النية في التمتع بـ السياحة في المانيا وجعلها تجربةً استثنائيةً بشكلٍ كامل، وللإجابة على هذا السؤال يجب توضيح نقطة هامة، وهي أن أذواقنا تختلف بشكلٍ كبير، فالبعض يحب الأماكن التاريخية والبعض يستمتع بالمناظر الخلابة وغيرها.

ولكن طبقًا لإحصائيات التفضيلات التي أشاد بها السياح خلال الفترة الماضية عند تجربة السياحة في المانيا، فإن قصر نويشفانشتاين Neuschwanstein هو أجمل مكان في المانيا يمكن زيارته، وذلك لأن القصر له قصة تاريخية رائعة مستوحاة من أوبرا بحيرة البجع للموسيقار فاغنر.

ولا يخفى على أحد أنّ خريطة المانيا شاسعة بشكلٍ كبير، الأمر الذي يمنحها العديد من الخيارات السياحية سواء كان غرض السيّاح زيارة أماكن تاريخية أو ثقافية أو اجتماعية أو التمتع بالمساحات الرائعة والمنتشرة من الحدائق والغابات داخل حدود الدولة، وبالتأكيد تجربة السياحة في المانيا ستكون تجربة استثنائية لك بشكلٍ يفوق الوصف.

المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى